صدفة

صدفة

عن المطعم

كتب قديمة اوراقها صفراء ، تعانقت كأنها جدران ، تركبت صدفة تلو الاخرى، عابقة بانفاس التاريخ والحضارات والحكايات... هكذا هنا هي الاحجار...! مكان يسرد صدفته بين ماضيه المكنوز باللغات والوجوه والأسرار، وحاضره المكتنز بالوجوه ولغاتها والاسرار...! اسرارها هنا والحكايات، هي اطعمة وأطباق وانغام ومذاقات، هكذا هنا هي اللغات كباقة متصادفة عانقت هنا الفكرة حضاراتها وحاضرها، وشكلت واعية مكان..صدفة